يعتقد العلماء أن لديهم دليلا على أن زيت السمك يمكن أن يعالج الاضطرابات العقلية مثل الاكتئاب وعسر القراءة وهي الحالات التي تزداد شيوعا في العالم الغربي.

وقالت ألكسندرا ريتشاردسون باحثة علم الأعصاب في جامعة أوكسفورد البريطانية في ندوة عن الاكتئاب عقدت في ستوكهولم إن زيت السمك نجح في معالجة حالات اكتئاب الفرد. وقالت "إذا لم تصل نسبة كافية من الدهون إلى المخ فلن يعمل على نحو سليم".

والدهون الكافية للتغلب على الكآبة هي كميات كبيرة من أحماض أوميجا 3 الدهنية الموجودة في الأسماك الزيتية مثل السلمون والماكريل. ووجدت ريتشاردسون أن نقص هذه الدهون اللازمة للنمو الطبيعي وعمل خلايا المخ يسبب الاكتئاب والانعزالية وعسر القراءة عند بعض الأشخاص.

ووفقا لبيانات منظمة الصحة العالمية أصبح الاكتئاب أكثر شيوعا في القرن العشرين إذ إن واحدا من بين كل أربعة أشخاص سيعاني من اضطراب عقلي أو عصبي خلال فترة حياته.

وقالت ريتشاردسون إن المعدلات العالية من الضغط العصبي واستهلاك الكحول والنيكوتين والكافيين يمكن أن تقلل بصورة أكبر مستويات الأحماض الدهنية وتفاقم أو حتى تخلق اضطرابات عقلية. وتؤمن ريتشاردسون بأن هناك صلة بين الزيادة المأساوية للإصابة بالاكتئاب وتغير نماذج الأكل في الغرب.

وقالت إنه في الدول التي يتناول الناس فيها كميات قليلة من الأسماك فإن زيادة حالات الإصابة بالاكتئاب أعلى من دول أخرى مثل اليابان التي مازال معدل استهلاك الأسماك فيها عاليا.

المصدر : رويترز