إحدى قوافل المساعدات التابعة لمنظمة اليونيسيف (أرشيف)
توفي خمسة أطفال ونقل 15 ألفا آخرين إلى المستشفيات إثر تناولهم جرعات من فيتامين A في إطار برنامج للوقاية من العمى يشرف عليه صندوق الأمم المتحدة لرعاية الطفولة (اليونيسيف) في ولاية أسام مما يثير مخاوف من صلاحية الأدوية التي تستخدمها الأمم المتحدة.

وقال مدير الخدمات الطبية في ولاية أسام الأطفال أصيبوا بمضاعفات حادة فور تلقيهم جرعات مركزة من فيتامين A في إطار حملة تشنها اليونيسيف للقضاء على مرض عمى الأطفال في الولاية. وأضاف أن حكومة الولاية أمرت بإجراء تحقيق أمني في الحادث.

ووصف وزير الصحة في ولاية أسام الوضع بأنه "خطير جدا", وأن "الولاية تحتاج إلى الكثير من المساعدات من الأطباء الحكوميين والعاملين في القطاع الخاص". وقال أحد الأطباء إن اللقاح تسبب في إحداث حالات تقيؤ وارتفاع حاد بدرجات الحرارة بعد يوم واحد من تناوله.

ورجح أطباء آخرون أن تكون الأدوية التي قدمتها اليونيسيف ملوثة, وأن شحنة فيتامين A التي قدمتها الأمم المتحدة إلى الهند لم تفحص بصورة جيدة. من جانبه قال مستشار اليونيسيف في أسام إن حملة التلقيحات شملت أكثر من ثلاثة ملايين طفل في الولاية ممن تراوح أعمارهم بين سنة وستة أعوام.

المصدر : الفرنسية