أردوغان: إجراءات للحد من تقلبات سعر الصرف

أردوغان: إجراءات للحد من تقلبات سعر الصرف

أردوغان أكد أن حكومته لن تساهم برفع أسعار الفائدة (رويترز)
أردوغان أكد أن حكومته لن تساهم برفع أسعار الفائدة (رويترز)

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان اليوم الخميس إن بلاده ستتخذ المزيد من الخطوات للحد من تقلبات سعر صرف العملات الأجنبية. وجدد أردوغان انتقاده لارتفاع أسعار الفائدة، معتبرا ذلك توجها استغلاليا.

جاء ذلك في وقت حظر مرسوم رئاسي صدر اليوم بالجريدة الرسمية التعامل بالنقد الأجنبي في عقود العقارات والأملاك المنقولة، في مساع لدعم قيمة العملة المحلية.

وأكد الرئيس التركي في كلمة أمام اتحاد الصناع والحرفيين بالعاصمة أنقرة أن بلاده تعمل من أجل حل جميع المشاكل التي أثرت سلبا على اقتصادها، وفي مقدمتها التقلبات في أسعار الصرف، دون الخروج عن إطار السوق الحرة.

وأشار إلى أن الفترات العصيبة تتطلب اتخاذ قرارات وإجراءات حاسمة و"لن نتردد أبدا في اتخاذ أي قرارات تتلاءم مع أهمية المرحلة التي يمر بها بلدنا".

وأضاف "نرى أن استخدام العملات الأجنبية يجب أن يقتصر على من له عمل مع الخارج مثل الاستيراد والتصدير".

ونشرت الجريدة الرسمية في تركيا مرسوما رئاسيا تستخدم بموجبه الليرة التركية عوضا عن العملات الأجنبية في عقود بيع وشراء وتأجير العقارات والأملاك المنقولة.

وأكد الرئيس التركي اليوم أن موقفه من مسألة الفائدة كما هو لم يتغير، مستدركا أن البنك المركزي يبقى مستقلا ويتخذ قراراته بنفسه.

وانتقد أردوغان ارتفاع معدل الفائدة في تركيا قائلا "الحكومة لن تساهم مطلقا في دعم هذا التوجه الاستغلالي".

وقال إن التضخم المرتفع في تركيا جاء نتيجة خطوات خاطئة اتخذها البنك المركزي.

وعلى الرغم من تلك التصريحات رفع البنك المركزي التركي سعر الفائدة الرئيسي 625 نقطة أساس (6.25%) اليوم الخميس، في خطوة دعمت الليرة التركية وربما تهدئ مخاوف المستثمرين.

وارتفعت العملة التركية إلى 6.01 ليرات للدولار بعد القرار من مستوى يزيد على 6.4176 قبل القرار.

وقال البنك المركزي إنه قرر تطبيق سياسة نقدية مشددة بقوة لدعم استقرار الأسعار. وأضاف إذا اقتضت الضرورة فسيتم تشديد السياسة النقدية أكثر.

المصدر : وكالات