انتقدها مجددا.. ماذا يريد ترامب من أوبك؟
آخر تحديث: 2018/6/13 الساعة 19:55 (مكة المكرمة) الموافق 1439/9/29 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2018/6/13 الساعة 19:55 (مكة المكرمة) الموافق 1439/9/29 هـ

انتقدها مجددا.. ماذا يريد ترامب من أوبك؟

ترامب اعتبر في وقت سابق ارتفاع أسعار النفط بكونه مصطنعا (رويترز)
ترامب اعتبر في وقت سابق ارتفاع أسعار النفط بكونه مصطنعا (رويترز)

اتهم الرئيس الأميركي دونالد ترامب منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) برفع أسعار النفط مجددا، مؤكدا أن ذلك ليس بالأمر الجيد، في حين ينتظر أن تقترح روسيا على المشاركين في الاتفاق العالمي لإنتاج النفط زيادة الإمدادات.

وقال ترامب في تدوينة عبر حسابه بتويتر "أسعار النفط مرتفعة للغاية، أوبك تفعلها مرة أخرى، هذا ليس جيدا".

وتعد هذه المرة الثانية التي ينتقد فيها الرئيس الأميركي أوبك لرفع أسعار النفط، وذلك خلال شهرين فقط.

وفي 14 أبريل/نيسان الماضي انتقد ترامب دول منظمة أوبك وخفضها للإنتاج، مما أدى إلى ارتفاع الأسعار، وهو ما وصفه حينها بـ"المصطنع".

وتأتي تلك الانتقادات تزامنا مع صعود أسعار النفط الخام فوق 75 دولارا للبرميل حاليا، لكنها أقل من المستويات المسجلة نهاية أبريل/نيسان ومطلع مايو/أيار الماضيين، حيث تجاوزت ثمانين دولارا للبرميل.

ويجتمع الأعضاء في أوبك ومنتجون مستقلون بقيادة روسيا في العاصمة النمساوية فيينا يومي 22 و23 من الشهر الجاري وسط توقعات بقرار زيادة إنتاج النفط.

وأعلن المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف للصحفيين اليوم أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين سيجتمع مع ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان حين يزور روسيا لحضور حفل افتتاح بطولة كأس العام لكرة القدم.

وقال بيسكوف إن بوتين وولي العهد السعودي سيناقشان اتفاق خفض إنتاج النفط العالمي الذي تقوده السعودية وروسيا، لكنهما لن يبحثا الخروج من الاتفاق.

لكن وكالة إنترفاكس الروسية للأنباء أفادت بأن روسيا ستقترح على جميع المشاركين في اتفاق عالمي لإنتاج النفط أن يزيد كل بلد مصدّر إنتاجه بما يتناسب مع حصته.

ونقلت إنترفاكس عن مصدر حكومي قوله "روسيا ستقترح على جميع المشاركين أن يزيدوا إنتاجهم على نحو متناسب -وهو الأمر الذي يشملهم جميعا- إلى الحد الكافي لتفادي وصول السوق إلى وضع محموم".

وأضاف المصدر أن روسيا ستقدم المقترح في اجتماع تعقده لجنة مراقبة اتفاق أوبك مع المنتجين المستقلين في فيينا يوم 23 يونيو/حزيران، وفقا للوكالة.

ويبلغ سعر البنزين -الذي يؤثر كثيرا على السكان في الولايات المتحدة- 2.909 دولار للغالون (حوالي 3.8 لترات)، في حين كان 2.329 دولار قبل سنة.

المصدر : وكالات