ترامب يهاجم حلفاءه بسبب العجز التجاري
آخر تحديث: 2018/6/11 الساعة 16:23 (مكة المكرمة) الموافق 1439/9/28 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2018/6/11 الساعة 16:23 (مكة المكرمة) الموافق 1439/9/28 هـ

ترامب يهاجم حلفاءه بسبب العجز التجاري

ترامب: ليس عدلا للشعب الأميركي أن يبلغ العجز التجاري 800 مليار دولار (رويترز)
ترامب: ليس عدلا للشعب الأميركي أن يبلغ العجز التجاري 800 مليار دولار (رويترز)

نشر الرئيس الأميركي دونالد ترامب وابلا من التغريدات على تويتر اليوم الاثنين صبّ فيه غضبه على بعض أوثق حلفاء واشنطن في حلف شمال الأطلسي (ناتو) بسبب العجز التجاري الأميركي عقب اجتماع قمة مثير للانقسام لمجموعة السبع في كندا.

يأتي ذلك بعد يوم من تحرك أوروبي كندي لاتخاذ إجراءات ضد الولايات المتحدة بسبب الرسوم الجمركية على الألمنيوم والصلب.

وقال ترامب الموجود في سنغافورة لحضور اجتماع مع الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون، إن "التجارة النزيهة يُطلق عليها الآن التجارة الحمقاء إن لم تكن متبادلة".

وأضاف "ليس عدلا للشعب الأميركي أن يبلغ العجز التجاري 800 مليار دولار".

وتابع "لماذا يتعين عليّ كرئيس للولايات المتحدة السماح لدول بمواصلة تحقيق فائض تجاري ضخم مثلما هو الحال بالنسبة لهم منذ عقود، في حين يتعين على مزارعينا وعمالنا ودافعي الضرائب دفع مثل هذا الثمن الباهظ وغير العادل؟".

وانتقد ترامب الدول الأعضاء في حلف الناتو لدفعها مبالغ لا تتناسب مع ما تدفعه الولايات المتحدة للحفاظ على هذا التحالف الغربي.

كما قال في إحدى تغريداته إن "الولايات المتحدة تدفع تقريبا كل تكاليف حلف شمال الأطلسي وتحمي كثيرا من نفس تلك الدول التي تسرقنا تجاريا (إنهم لا يدفعون سوى جزء بسيط من هذه التكاليف)".

واستطرد "الاتحاد الأوروبي لديه فائض يبلغ 151 مليار دولار.. ألا يجب أن يدفع أكثر بكثير للقوات المسلحة.. ألمانيا تدفع 1% من إجمالي الناتج المحلي لحلف الناتو، في حين ندفع نحو 4% من إجمالي ناتج محلي أكبر بكثير.. هل يعتقد أحد أن هذا أمر منطقي؟".

ميركل (وسط) أكدت أن أوروبا ستتخذ إجراءات ضد الرسوم الأميركية على واردات الصلب والألمنيوم (رويترز)

خسارة مالية
وأضاف ترامب "إننا نحمي أوروبا بخسارة مالية ضخمة، ثم بعد ذلك نُعامل بشكل غير عادل تجاريا.. التغيير قادم".

وختم بالقول "نعتذر، لكن لا يمكننا أن نسمح لأصدقائنا أو أعدائنا باستغلالنا على صعيد التجارة بعد الآن.. علينا أن نضع العامل الأميركي في المرتبة الأولى".

وأجهز ترامب على يومين من مباحثات مضنية بين أعضاء مجموعة قمة السبع في كندا؛ بانسحابه من البيان الختامي بنهاية القمة السبت الماضي.

وكتب على تويتر "جاستن ترودو رئيس وزراء كندا تصرّف بخنوع وليونة خلال اجتماعاتنا كمجموعة السبع، ليعقد مؤتمرا صحفيا بعد مغادرتي قائلا إن الرسوم الأميركية نوع من الإهانة، وإنه لن يتم تخويفه.. إنها (التصريحات) غير صادقة تماما وضعيفة.. الرسوم التي فرضناها جاءت ردا على فرضه (رسوما بنسبة) 270% على الألبان".

وذكرت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل أمس الأحد أن أوروبا ستتخذ إجراءات مضادة مثل كندا ردا على الرسوم الأميركية على واردات الصلب والألمنيوم بما يتماشى مع قواعد منظمة التجارة العالمية، وعبرت عن أسفها لقرار ترامب المفاجئ بسحب تأييده للبيان الختامي لمجموعة السبع.

وقالت ميركل في مقابلة مع تلفزيون "أي.آر.دي" عقب القمة إن "الانسحاب -إذا جاز التعبير- عبر تويتر هو بالطبع أمر محزن ومحبط إلى حد ما".

كما انتقد السيناتور الجمهوري جون ماكين في تغريدة على تويتر مواقف ترامب قائلا "إلى حلفائنا، تظل أغلبية الأميركيين من الحزبين الرئيسيين مؤيدة للتجارة الحرة، وللعولمة والتحالفات القائمة منذ سبعين سنة".

المصدر : وكالات