قمة العشرين.. العالم بمواجهة سياسة ترمب التجارية
آخر تحديث: 2017/7/8 الساعة 14:24 (مكة المكرمة) الموافق 1438/10/14 هـ
اغلاق
خبر عاجل :الخارجية القطرية: حصر نقل حجاج قطر عبر الخطوط السعودية غير مسبوق وغير منطقي
آخر تحديث: 2017/7/8 الساعة 14:24 (مكة المكرمة) الموافق 1438/10/14 هـ

قمة العشرين.. العالم بمواجهة سياسة ترمب التجارية

ميركل (يسار) تتحدث خلال جلسة عمل بقمة العشرين بمدينة هامبورغ الألمانية (غيتي)
ميركل (يسار) تتحدث خلال جلسة عمل بقمة العشرين بمدينة هامبورغ الألمانية (غيتي)

ذكرت صحيفة واشنطن بوست في تقرير لها أمس أن العالم في قمة العشرين المنعقدة في هامبورغ الألمانية اصطف في جبهة موحدة ضد سياسات الرئيس الأميركي دونالد ترمب بشأن التجارة الحرة والتغير المناخي.

ويقول التقرير إن العزلة المتزايدة للولايات المتحدة في ظل سياسات ترمب بدت واضحة في قمة العشرين، بعد أن عبّر زعماء القوى الاقتصادية العالمية عن موقف شبه موحد من السياسات الأميركية.

ويضيف التقرير أن اجتماع يوم أمس الجمعة كشف أن هناك مواجهة بين أميركا وباقي القوى الاقتصادية العالمية قد تصل إلى حرب تجارية عابرة للمحيطات.

ويعتبر أن هذه التوترات جاءت نتيجة القطيعة المفاجئة التي أحدثها ترمب مع السياسات الأميركية السابقة، وأنها مؤشر على تراجع النفوذ الأميركي، كما تنذر بتشكّل جبهة عالمية ضد الولايات المتحدة.

ويقول التقرير أيضا إن المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل وجدت صعوبة في التقريب بين وجهات النظر، وأكدت أن كثيرين عبروا عن أنهم يريدون تجارة حرة، لكنهم يريدونها أيضا أن تكون تجارة عادلة.

ويلخص التقرير أبرز الخلافات في موضوع التغير المناخي خاصة بعد انسحاب أميركا من اتفاقية باريس، وموضوع تجارة الحديد حيث ينوي ترمب فرض قيود على استيراده، وهو ما سيؤثر على علاقات واشنطن التجارية مع عشرات الدول.

وأورد التقرير أن رئيس اللجنة الأوروبية كلود يونكر قال إن أوروبا سترد بإجراءات مماثلة، وأن الرد الأوروبي سيكون خلال أيام وليس شهور.

وكان وزير التجارة الأميركي قال إن استيراد بلاده كميات كبيرة من الحديد يهدد الأمن القومي ويؤثر على صناعة الحديد في البلاد.

وقد وضعت الإدارة الأميركية خطة لتقليل استيراد الحديد لكن مستشاري ترمب أقنعوه بتأجيل تطبيقها إلى ما بعد قمة العشرين.

كما تتهم الولايات المتحدة الصين بدعم صناعة الحديد وبإغراق السوق العالمية بكميات كبيرة من هذا المنتج، مما يجعل المنتجين الأميركيين غير قادرين على المنافسة، بحسب الصحفية.

لكن ووفق التقرير فإن أبرز مصدري الحديد إلى الولايات المتحدة هم كندا والبرازيل وكوريا الجنوبية والمكسيك وتركيا.

ونقل التقرير مخاوف اليابان أيضا من القيود على التجارة العالمية، كما تحدث عن لقاءات أجراها ترمب مع قادة العالم ناقشت القضايا الاقتصادية.

المصدر : واشنطن بوست

التعليقات