صادق البرلمان المصري اليوم الثلاثاء على تعيين اللواء محمد علي الشيخ وزيرا للتموين والتجارة الداخلية خلفا لخالد حنفي الذي استقال من منصبه نهاية أغسطس/آب الماضي بعد أن تكشفت فضيحة فساد كبيرة في منظومة القمح المحلية.

ويرأس اللواء الشيخ حاليا جهاز الخدمات العامة في القوات المسلحة المصرية، وقد اختاره الرئيس عبد الفتاح السيسي لهذا المنصب، ووصل طلب ترشيحه في وقت سابق للبرلمان.

ويدير جهاز الخدمات العامة بالقوات المسلحة مجمعات خدمية ومنافذ بيع في كافة أرجاء مصر يطرح من خلالها سلعا استهلاكية ومعمرة للمواطنين بأسعار مخفضة كما يقول على موقعه الإلكتروني. وقد أنشئ الجهاز في الأصل "بهدف تحقيق الاكتفاء الذاتي للقوات المسلحة".

وتشرف وزارة التموين المصرية على برنامج دعم الغذاء، وتتبعها الهيئة العامة للسلع التموينية، وهي الجهة الحكومية الرئيسية المسؤولة عن مشتريات الحبوب في البلاد.

وقد أكدت نيابة الأموال العامة في مصر حدوث تلاعب بعمليات شراء وزارة التموين لمحصول القمح المحلي من الفلاحين، وهو فساد قدرته بسبعين مليون دولار.

وقال مسؤولون في منظومة القمح إن الشواهد تشير إلى أن نحو مليوني طن من إجمالي المحصول المحلي المعلن -وهو خمسة ملايين طن- لا توجد إلا على الورق فقط.

المصدر : وكالات