أعلن الرئيس الصيني شي جين بينغ اليوم الاثنين في ختام قمة مجموعة العشرين في خانجو شرق الصين أن قادة أكبر الاقتصادات المتقدمة والناهضة اتفقوا على التصدي لتدابير الحماية التجارية، ووضعوا أول إطار عالمي لقواعد الاستثمار المشترك.

وقال شي في مؤتمر صحفي في ختام الاجتماعات التي استمرت يومين "اتفقنا على دعم نظام المبادلات التجارية المتعددة الأطراف والتصدي لتدابير الحماية".

لكن قمة العشرين لم تعلن تدابير محددة لتحرير التجارة، في ظل خلافات تجارية عالمية واتهامات أميركية وأوروبية للصين بإغراق سوق الصلب العالمية بفائض إنتاجها الهائل. وتراجعت وتيرة نمو التجارة العالمية إلى أقل من 3% منذ الأزمة المالية العالمية في 2008 مقارنة بأكثر من 7% خلال العقدين السابقين.

وأكد الرئيس الصيني أن الاعتماد على السياسة النقدية والضريبية لتحفيز النمو الاقتصادي لا يكفي. وأضاف "نحتاج لإعادة تشغيل محرك النمو من خلال الابتكار".

وذكر شي أن مجموعة العشرين -التي تمثل 85% من الناتج المحلي العالمي وثلثي سكان العالم- تبنت "مبادئ توجيهية" لإدارة سياسة النمو. ووصف تلك المبادئ بأنها "أول إطار عالمي لقواعد الاستثمار المشترك"، دون مزيد من التفاصيل.

المصدر : الفرنسية