أعلنت الهيئة العامة للسياحة في قطر أن البلاد اعتمدت نظاما جديدا يسمح للمسافرين العابرين من الدوحة (مسافري الترانزيت) بالبقاء في قطر أربعة أيام دون التقدم بطلب مسبق للحصول على تأشيرة دخول، وذلك بهدف تعزيز مكانة قطر كوجهة سياحية.

وقالت الهيئة أمس الاثنين في بيان إن نظام "الترانزيت" الجديد يسمح للركاب الذين يقضون خمس ساعات على الأقل كوقت عبور في مطار حمد الدولي، بالبقاء في قطر لمدة تصل إلى 96 ساعة (أربعة أيام) دون طلب تأشيرة مسبق.

وأوضح البيان أن هذا النظام ينطوي على زيادة كبيرة في مدة تأشيرة العبور مقارنة بالنظام السابق، الذي كان يسمح للمسافرين الذين يقضون ثماني ساعات كحد أدنى في مطار حمد الدولي بالبقاء لمدة أقصاها 48 ساعة في قطر.

دور الخطوط القطرية
وتتوقع الهيئة أن يجعل هذا النظام التوقف في قطر أسهل وأكثر جاذبية للمسافرين الدوليين على متن الخطوط الجوية القطرية التي تتعاون مع الهيئة ووزارة الداخلية القطرية في هذه المبادرة، بهدف تحقيق قيمة مضافة للاقتصاد وتعزيز الجاذبية السياحية.

وبموجب النظام الجديد، سوف يتم إصدار تأشيرة عبور قطر مجانا، وتصبح متاحة للمسافرين من جميع الجنسيات لدى وصولهم مطار حمد الدولي، وذلك فور تأكيد رحلات المتابعة الخاصة بهم والانتهاء من إجراءات مراجعة الجوازات.

وصرح الرئيس التنفيذي للخطوط الجوية القطرية أكبر الباكر بأن الشركة بصدد إعادة هيكلة أسعار رحلاتها بما يتواءم مع هذه المبادرة ويشجع مسافري الشركة على التوقف في قطر، منوها بأهمية "منح مسافري القطرية فرصة للتعرف على المعالم السياحية التي تزخر بها مدينة الدوحة واستكشاف الثقافة القطرية المضيافة".

وقال الباكر إن الخطوط القطرية "تنقل الملايين من الأشخاص حول العالم خلال رحلاتهم ضمن شبكتنا التي تضم أكثر من 150 وجهة حول العالم، وسواء كان السفر بغرض العمل أو السياحة، فإن الشركة حريصة على إثراء رحلات جميع ركابها".

المصدر : وكالات