يواجه آلاف المسافرين من عملاء شركة "دلتا إيرلاينز" للخطوط الجوية الأميركية إلغاء أو تأجيل رحلاتهم اليوم الثلاثاء، في حين تسعى الشركة جاهدة لاستئناف رحلاتها بشكل طبيعي بعدما تسبب خلل في نظم الكمبيوتر في تعطل إقلاع رحلات الشركة على مستوى العالم.

وقالت الشركة -وهي واحدة من كبرى شركات الطيران في العالم وتتخذ من ولاية أتلانتا مقرا لها- إنه سيتم إلغاء أكثر من مئة رحلة وتأجيل مئتي رحلة أخرى.

ومن المرجح أن تزيد هذه الأعداد، في حين تعمل الشركة على وضع طائراتها وأطقمها في مواقعهم.

وأفادت دلتا إيرلاينز في بيان في وقت متأخر أمس الاثنين بأن "النظم تعمل بشكل كامل، وتم استئناف الرحلات الجوية منذ ساعات، لكن تأجيل وإلغاء الرحلات مستمر مع مواصلة الجهود للعودة إلى الوضع الطبيعي".

وكان انقطاع للتيار الكهربائي في أتلانتا تسبب في خلل لنظم الكمبيوتر الخاصة بشركة الطيران لعدة ساعات أمس الاثنين، مما أدى إلى إلغاء نحو تسعمئة رحلة جوية؛ ليبقى المسافرون عالقين في مطارات حول العالم.

وتنظم الشركة إقلاع خمسة آلاف طائرة يوميا، وهي عضو في اتحاد "سكايتيم" مع شركات طيران من بينها "إيرفرانس-كيه إل إم".

وكانت الشركة اعتذرت على لسان رئيسها التنفيذي إيد باستيان، وأعادت مدفوعات للعملاء، كما قدمت قسائم بمبلغ مئتي مليون دولار للذين تعرضت رحلاتهم للإلغاء أو التأخير لمدة تزيد على ثلاث ساعات.

المصدر : وكالات