قالت هيئة الإذاعة الإيرانية إن مجلس الوزراء وافق اليوم الأربعاء على مشروع معدل لنموذج عقود النفط والغاز الجديدة في إيران، وذلك بعد أن طالب مرشد الجمهورية علي خامنئي بإجراء التعديلات قبل طرح هذه العقود على الشركات العالمية.

وذكرت الهيئة أن "مسودة الشروط العامة وهيكل ونموذج عقود المنبع للنفط والغاز -التي تشمل أكثر من 150 تعديلا صغيرا وكبيرا- نالت الموافقة النهائية خلال اجتماع مجلس الوزراء اليوم".

وتسعى إيران للعودة بإنتاج النفط إلى مستوى ما قبل العقوبات الغربية البالغ أربعة ملايين برميل يوميا، وتقول الحكومة إنها تحتاج استثمارات أجنبية بنحو مئتي مليار دولار لتطوير القطاع النفطي. وقالت شركات النفط الكبرى إنها لن تعود إلى إيران ما لم تدخل تغييرات كبيرة على العقود التي كان معمولا بها في حقبة التسعينيات.

وعملت طهران على طرح نموذج التعاقد الجديد لكنها أرجأته عدة مرات بسبب معارضة المحافظين لأي صيغة جديدة تنهي نظام إعادة الشراء الذي يرجع إلى أكثر من عشرين عاما مضت، وكان يحظر على الشركات الأجنبية تسجيل الاحتياطات على دفاترها أو أخذ حصص مساهمة بالشركات المحلية.

المصدر : رويترز