قالت المندوبية السامية للتخطيط في المغرب إن معدل التضخم السنوي لأسعار المستهلكين تراجع إلى 1.6% في يوليو/تموز الماضي، من 2.3% في يونيو/حزيران، بسبب تباطؤ الزيادة في أسعار الغذاء.

وبلغ معدل التضخم في أسعار الغذاء 2.7% في يوليو/تموز، مقارنة بـ4.4% في الشهر السابق، في حين بلغ معدل تضخم البنود غير الغذائية 0.5%، انخفاضا من 0.6%. وذكرت المندوبية في بيانها اليوم الاثنين أن تكاليف النقل انخفضت بنسبة 1.1%، بينما ارتفعت أسعار الفنادق والمطاعم بنسبة 2.6%.

ويأتي هذا في وقت تتوقع فيه وزارة المالية المغربية نمو اقتصاد البلاد بمعدل يقل عن 2% هذا العام، مقارنة بـ4.4% في 2015، وذلك بسبب قلة الأمطار التي قلصت محصول الحبوب بنسبة كبيرة، بعد محصول قياسي بلغ 11 مليون طن العام الماضي.

غير أن الاقتصاد المغربي بوجه عام يبدي علامات على التعافي من سنوات الركود المرتبطة بأزمة ديون منطقة اليورو الشريكة التجارية الرئيسية للمغرب، وأظهرت الأرقام الرسمية مؤخرا تراجع معدل البطالة في المملكة إلى 8.6% في الربع الثاني من العام الجاري، مقارنة بـ8.7% في الفترة نفسها من العام الماضي.

المصدر : رويترز