انخفضت أسعار النفط العالمية إلى أدنى مستوياتها منذ أبريل/نيسان الماضي على الأقل ليهبط خام برنت القياسي دون 42 دولارا للبرميل مع تباطؤ النمو الاقتصادي الذي ينذر بتزايد التخمة في الأسواق من النفط الخام والمنتجات المكررة.

وبحلول ظهر اليوم الجمعة تراجع مزيج برنت نحو 2% مقارنة بسعره في الجلسة السابقة ليصل إلى نحو 41.90 دولارا للبرميل، في حين هبط سعر الخام الأميركي نحو 1.30% ليصل إلى 40.60 دولارا للبرميل تقريبا.

وعند هذه المستويات تكون أسعار النفط قد انخفضت 20% عن ذروتها الأخيرة التي بلغتها في يونيو/حزيران الماضي.

وبسبب وفرة المعروض الحالية قال بنك غولدمان ساكس الأميركي هذا الأسبوع إنه لا يتوقع انتعاشا كبيرا للأسعار قريبا. وأضاف البنك "ما زلنا نتوقع أن تظل أسعار النفط محصورة في نطاق بين 45 وخمسين دولارا للبرميل حتى منتصف عام 2017".

غير أن بعض المحللين قالوا إن الانخفاضات التي شهدتها أسعار النفط في الفترة الأخيرة مبالغ فيها، خاصة أن الطلب لا يزال قويا رغم المخاوف المتعلقة بالنمو الاقتصادي في المستقبل.

المصدر : وكالات