قال خالد الجار الله نائب وزير الخارجية الكويتي إن على الدول المصدرة للنفط أن تجمد إنتاجها، وإن على إيران أن تتعلم من السوق "الذي لا يعطي فرصة لزيادة الإنتاج"، حسبما نقلت عنه وكالة الأنباء الكويتية اليوم السبت.

ونقلت الوكالة الكويتية عن الجار الله قوله لوكالة "جيجي برس" اليابانية خلال زيارته اليابان "لا يوجد خيار سوى تجميد الإنتاج". وبسؤاله عن سياسة الإنتاج الإيرانية، قال الجار الله "ينبغي لإيران التعلم من السوق. السوق لا يعطي فرصة لزيادة الإنتاج".

وكانت الدول الأعضاء في منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) وغيرها من الدول المصدرة للنفط قد أخفقت خلال اجتماع في الدوحة يوم 17 أبريل/نيسان الماضي في التوصل إلى اتفاق لتثبيت مستويات الإنتاج من أجل إعادة التوازن إلى سوق النفط العالمية.

ولم تشارك إيران في ذلك الاجتماع، إذ تشدد على أنها لن تفكر في تثبيت معدل إنتاجها قبل أن ترفعه إلى ما كان عليه قبل العقوبات الغربية أي نحو أربعة ملايين برميل يوميا.

وكان ركن الدين جوادي نائب وزير النفط الإيراني قد صرح في أبريل/نيسان الماضي بأن بلاده ستبلغ مستوى أربعة ملايين برميل يوميا بنهاية شهر خرداد الفارسي (20 يونيو/حزيران المقبل).

وما زالت أسواق النفط العالمية متخمة بفائض إنتاجي يبقي الأسعار في مستويات شديدة الانخفاض، لكن الأسعار تعافت خلال الأسابيع الأخيرة وتقارب حاليا 48 دولارا للبرميل.

المصدر : رويترز