انخفضت أسعار النفط الخام للعقود الآجلة في ختام التعاملات الجمعة، وذلك بعد موجة صعود لثلاثة أيام متأثرا بارتفاع الدولار وإقبال المستثمرين على جني أرباح المكاسب التي تحققت في الآونة الأخيرة.

وخلال الأسبوع تمكن الخام من تحقيق مكاسب مدعوما بتعطل إمدادات في نيجيريا (أكبر منتج للنفط في أفريقيا)، حيث تقلص الإنتاج هناك لأدنى مستوياته في 22 عاما، وفي كندا تعطلت الإمدادات بسبب الحرائق في منطقة الرمال النفطية.

وفي تعاملات الجمعة حققت العملة الأميركية مكاسب ملموسة؛ فبلغ الدولار أعلى مستوياته في أسبوعين أمام سلة من العملات الرئيسية، مدعوما بتوقعات بأن يرفع مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأميركي) أسعار الفائدة مجددا، وهو ما شكل عنصرا ضاغطا على أسعار النفط.

ومن العوامل التي عملت على خفض سعر الخام بتعاملات الجمعة تقرير أصدرته منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) يظهر ارتفاع إنتاج المنظمة خلال أبريل/نيسان الماضي لأعلى مستوى له منذ 2008 ليبلغ 32.44 مليون برميل يوميا، بزيادة بلغت 188 ألف برميل يوميا عن مارس/آذار الماضي.

وأشارت المنظمة إلى أن تخمة المعروض التي تعاني منها الأسواق منذ نحو عامين ربما تزيد في العام الحالي.

وفي ختام تعاملات الجمعة نزل خام برنت 25 سنتا عند التسوية إلى 47.83 دولارا للبرميل، في حين أنهى الخام الأميركي التعاملات منخفضا 49 سنتا إلى 46.21 دولارا للبرميل.

وخلال الأسبوع قفز برنت 5.2%، في حين زاد الخام الأميركي 3.4%.

المصدر : وكالات