اتفق وزراء مالية الاتحاد الأوروبي على وضع قائمة سوداء مشتركة بالملاذات الضريبية بحلول نهاية الصيف عقب تسريبات "أوراق بنما" حول التهرب الضريبي.

وأقر اجتماع لوزراء المالية بالعاصمة الهولندية أمستردام اتفاقاً يقضي بتبادل تلقائي للمعلومات بشأن المالكين الفعليين للشركات.

وقال مفوض الشؤون الاقتصادية والمالية بالاتحاد بيير موسكوفيتشي -في مؤتمر صحفي عقب الاجتماع- "يوجد إجماع لإنشاء قائمة سوداء مشتركة للاتحاد الأوروبي بالملاذات الضريبية بحلول نهاية الصيف".

من جهته، أكد وزير المالية الهولندي يروين ديسلبلوم أن وزراء مالية دول الاتحاد يساندون هذه الخطوة، في حين تشير التوقعات إلى أن المفاوضات ستكون معقدة، بينما يبقى عدد من الاختصاصات التي ستدرج في القائمة السوداء غير واضح.

وستقدم المفوضية الأوروبية خلال الأشهر المقبلة مقترحات تشريعية جديدة لمعاقبة البنوك ومستشاري الضرائب الذين يساعدون زبائنهم في إخفاء أموال بالخارج.

وتوجد حالياً لكل بلد عضو في الاتحاد الأوروبي قوائم وطنية متعلقة بالضرائب، وله حرية اتخاذ القرار بشأن فرض عقوبات.

وكانت خمس دول أوروبية (فرنسا وألمانيا وبريطانيا وإيطاليا وإسبانيا) طالبت قبل أيام مجموعة العشرين بوضع لائحة سوداء بالملاذات الضريبية، والنظر في فرض عقوبات على الدول التي لا تتعاون في مجال مكافحة التهرب الضريبي، علاوة على رفع السرية عن هويات مالكي الشركات الوهمية.

المصدر : الجزيرة + وكالات