قال وزير الطاقة الروسي ألكسندر نوفاك إنه متفائل بالتوصل إلى اتفاق لتثبيت مستويات إنتاج النفط في اجتماع الدول النفطية المقرر عقده في الدوحة في الـ17 من أبريل/نيسان الجاري.

وصرح نوفاك خلال زيارته العاصمة الأرمينية يريفان اليوم الأربعاء قائلا "نحن متفائلون وسنذهب إلى هناك لتوقيع اتفاقية"، مضيفا أن 17 دولة تعتزم المشاركة في اجتماع الدوحة.

وفي وقت سابق، قالت متحدثة باسم وزارة الطاقة الروسية لوكالة رويترز للأنباء إن نوفاك أجرى محادثات مع وزير البترول السعودي علي النعيمي أمس الثلاثاء بشأن تثبيت مستويات إنتاج النفط، من دون أن تذكر تفاصيل.

وفي السياق نفسه، قال كيريل مولودتسوف نائب وزير الطاقة الروسي إن موسكو ستستضيف منتدى للطاقة في العشرين من أبريل/نيسان الجاري لبحث نتائج اجتماع الدوحة.

من جهة أخرى، قال صحفي بمجلة صدا الإيرانية في تغريدة على حسابه في موقع تويتر اليوم الأربعاء إن وزير النفط الإيراني بيجن زنغنه لن يحضر اجتماع الدوحة، ولكن ممثلا إيرانيا سيشارك فيه.

في غضون ذلك، قال الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو -الذي ستشارك بلاده في اجتماع الدوحة- إن الولايات المتحدة تسعى إلى عرقلة اتفاق بين الدول النفطية الأعضاء في منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) وغير الأعضاء لجلب الاستقرار إلى الأسواق، متهما واشنطن بممارسة ضغوط شديدة لمنع التوصل إلى اتفاق.

وأضاف أن السياسيين في الولايات المتحدة لديهم "هوس مدمر" بشأن روسيا وأوبك والحكومة اليسارية في فنزويلا.

المصدر : رويترز