ارتفع الروبل مقابل الدولار مساء أمس الاثنين أكثر من 1% بعد إعلان روسيا بدء سحب قواتها من سوريا.

ووصل سعر العملة الروسية إلى 69.83 للدولار وإلى 77.50 مقابل اليورو.

وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أعلن أمس عن سحب القسم الأكبر من القوات العسكرية المنتشرة في سوريا منذ 30 سبتمبر/أيلول الماضي.

ويضاف الارتفاع الجديد إلى صعود الروبل بنسبة 3% مقابل الدولار في الأسبوع الماضي مع ارتفاع أسعار النفط، ليصل أوائل الشهر الجاري إلى أعلى مستوى له هذا العام عند 73 للدولار.

يذكر أن العملة الروسية وصلت في يناير/كانون الماضي إلى أدنى مستوى لها مقابل العملة الأميركية وهو 81.9 بسبب العقوبات الغربية على موسكو وهبوط أسعار النفط.

ومن المتوقع أن يتحول انتباه السوق هذا الأسبوع سريعا إلى اجتماع السياسة النقدية للبنك المركزي الروسي يوم الجمعة القادم.

وفي حين يتوقع معظم الاقتصاديين أن يبقي البنك أسعار الفائدة مستقرة، فإن تباطؤ التضخم وتعزز الروبل يدفع البعض للاعتقاد بأن خفض الفائدة قد يكون خيارا مطروحا.

المصدر : وكالات