توقع رئيس مؤسسة النفط الليبية مصطفى صنع الله تعرض منشآت النفط في ليبيا لمزيد من الهجمات ما لم تتم الموافقة على حكومة وحدة مدعومة من الأمم المتحدة.

وأضاف صنع الله أن مسلحين يشتبه في انتمائهم لتنظيم الدولة الإسلامية شنوا أحدث هجوم على البنية التحتية النفطية في ليبيا الأسبوع الماضي، حيث أضرموا النيران في أحد صهاريج الإنتاج ودمروا صهريجا آخر في حقل الفداء النفطي.

ويقع حقل الفداء جنوب غربي مرفأي السدرة وراس لانوف، حيث شن المسلحون اعتداءات متكررة وأحدثوا دمارا كبيرا الشهر الماضي.

وأشار صنع الله إلى أن إجمالي حجم الإنتاج الليبي يتراوح حاليا بين 360 ألفا و370 ألف برميل يوميا، وهو ما يقل عن ربع حجم إنتاج البلاد قبل الانتفاضة الشعبية التي أطاحت بمعمر القذافي في 2011، والبالغ 1.6 مليون برميل يوميا.

المصدر : رويترز