قالت مديرة صندوق النقد الدولي كريستين لاغارد إن الصندوق على ثقة بأن اقتصادات دول مجلس التعاون الخليجي بإمكانها إجراء تعديلات مالية واسعة تحتاجها للتكيف مع عصر النفط الرخيص.

وأضافت لاغارد في مؤتمر صحفي في أبو ظبي أنه سيتعين على مصدري الخام خفض الإنفاق الحكومي وزيادة الإيرادات الحكومية، موضحة أنهم أظهروا القدرة على التكيف في الماضي وبإمكانهم فعل ذلك مرة أخرى.

كما أشارت إلى أن اقتصادات دول الخليج "بحاجة لتقوية أنظمتها المالية وإعادة هيكلة نظامها الضريبي عبر خفض اعتمادها الكبير على إيرادات النفط وتعزيز الإيرادات من المصادر غير النفطية".

كما أعربت عن اعتقادها بأن فرض ضريبة القيمة المضافة -حتى عند مستويات متدنية من خانة الآحاد- من شأنها أن ترفع الإيرادات لما يعادل نحو 2% من الناتج المحلي الإجمالي.

المصدر : رويترز