قال وزير الطاقة القطري اليوم الثلاثاء إنه اتفق مع وزراء نفط السعودية وروسيا وفنزويلا على تجميد إنتاج بلادهم من النفط عند مستويات يناير/كانون الثاني الماضي، شريطة مشاركة كبار المنتجين في هذا المسعى.

وأكد محمد بن صالح السادة -في مؤتمر صحفي في ختام اجتماع مغلق في الدوحة- أن هذه الخطوة ستعيد الاستقرار لسوق النفط.

وأضاف أن "القرار اتخذته قطر والسعودية وروسيا وفنزويلا، وستقود قطر التحرك".

وقال وزير الطاقة الفنزويلي يولوغيو ديل بينو "سنجتمع غدا في طهران مع وزيري إيران والعراق".

من جانبه، أعرب وزير النفط السعودي علي النعيمي عن أمله أن يتبنى منتجو النفط داخل أوبك وخارجها هذا المقترح، مضيفا "سندرس في الأشهر القليلة القادمة الخطوات التالية لإعادة الاستقرار للسوق".

واتجهت أسعار النفط نحو الارتفاع اليوم الثلاثاء في آسيا تزامنا مع الاجتماع.

وزاد سعر برميل النفط الأميركي الخفيف تسليم مارس/آذار 1.33 دولار في سنغافورة إلى 30.77 دولارا.

أما سعر خام برنت الأوروبي فقد ارتفع 1.15 دولار إلى 34.54 دولارا للبرميل.

يذكر أن أسعار النفط خسرت 70% من قيمتها منذ يونيو/حزيران 2014 عندما وصل سعر البرميل إلى أكثر من مئة دولار، ونجم ذلك عن عرض مفرط لم تعد الاقتصادات قادرة على استيعابه، خاصة الاقتصاد الصيني، حيث يتراجع الاستهلاك.

المصدر : وكالات