قال رئيس جمعية المستشفيات الخاصة الأردنية فوزي الحموري إن دخل سياحة العلاج في الأردن في العام الماضي بلغ قرابة 1.2 مليار دولار، وهو ما يشكل 3.5% من الناتج المحلي الإجمالي.

وذكر الحموري في تصريح لوكالة الأناضول أن عدد العرب والأجانب الذين أخذوا العلاج في المملكة في العام 2015 بلغ نحو 250 ألفا، يرافقهم خمسمئة ألف من ذويهم، استخدموا مختلف مرافق السياحة، مثل الفنادق والشقق الفندقية والمرافق التجارية وغيرها من القطاعات.

وأكد أن بلاده اليوم باتت قبلة العلاج الأولى في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وقد فازت بجائزة أفضل مقصد لسياحة العلاج للعام 2014.

ويرى الحموري أن أهم أسباب نجاح الأردن في قطاع سياحة العلاج توفر الكوادر البشرية المؤهلة والمدربة، والاستثمار في المستشفيات الخاصة التي تضاهي أفضل مستشفيات العالم والمجهزة بأحدث التكنولوجيا الطبية وبأعداد كبيرة، مما جعل توفير الخدمات الطبية المتميزة سهلا سريعا.

وفاز الأردن في أكتوبر/تشرين الأول 2015 برئاسة المجلس العالمي لسياحة العلاج حيث انتخب الحموري لرئاسة المجلس، ولأول مرة يتبوأ هذا المنصب شخصية عربية ممثلا عن المملكة.

المصدر : وكالة الأناضول