نسبت صحيفة وول ستريت جورنال إلى وزير الطاقة في دولة الإمارات سهيل بن محمد المزروعي قوله إن أعضاء منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) مستعدون للتعاون في خفض إنتاج النفط، وذلك لتقليل التخمة في السوق.

غير أن المزروعي أوضح أنه من المتوقع أن ينخفض المعروض النفطي من خارج منظمة أوبك بمعدل يصل إلى ثمانمئة ألف برميل يوميا، في حين من المتوقع أن ينمو الطلب العالمي على النفط بمعدل 1.3 مليون برميل يوميا، وهو ما سيساعد سوق النفط على استعادة توازنها، بحسب رأيه.

ونقلت وول ستريت جورنال أمس الخميس عن الوزير الإماراتي قوله إن "الشيء الإيجابي هو أن السوق الحالية ترغم الجميع على عدم زيادة الإنتاج"، وأضاف "أنا متفائل بأن التوازن سيحدث هذا العام على الرغم من فائض المعروض وزيادة المخزونات".

وأنعشت هذه التصريحات الآمال في حدوث تنسيق بين الدول المنتجة للنفط من أجل خفض الإنتاج، لكن بعض المحللين قالوا إن هذه الخطوة ما زالت مستبعدة وإن التخمة النفطية ستستمر.

وقفزت أسعار النفط العالمية صباح اليوم الجمعة بنحو 5% ليصل سعر مزيج برنت إلى 31.4 دولارا للبرميل، في حين بلغ سعر الخام الأميركي 27.4 دولارا للبرميل.

المصدر : رويترز