بريطانيا تلحظ نمو التبادل التجاري مع إيران
آخر تحديث: 2016/11/2 الساعة 19:48 (مكة المكرمة) الموافق 1438/2/2 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2016/11/2 الساعة 19:48 (مكة المكرمة) الموافق 1438/2/2 هـ

بريطانيا تلحظ نمو التبادل التجاري مع إيران

فوكس وعد بالعمل مع البنوك لحل أزمة المدفوعات مع إيران (الأوروبية)
فوكس وعد بالعمل مع البنوك لحل أزمة المدفوعات مع إيران (الأوروبية)

صرح وزير التجارة البريطاني ليام فوكس بأنه بدأ يرى مؤشرات على نمو التبادل التجاري بين بريطانيا وإيران، لكنه أشار إلى استمرار المخاوف لدى القطاع المصرفي.

وقال فوكس في مؤتمر مالي في لندن اليوم الأربعاء "ببطء ولكن بحماس متزايد بدأت الشركات البريطانية العمل مع إيران مجددا، نحن نرى المؤشرات الأولى على نمو التبادل التجاري بين بريطانيا وإيران".

وأضاف أن "استمرار مخاوف القطاع المصرفي من تسهيل السداد أو تقديم خدمات مالية يعني أن الاستفادة من رفع العقوبات لم تتحقق بالكامل بعد، وحل هذه المشكلات ما زال أولوية لدى الحكومة".

فرص التصدير
وذكر فوكس أن الحكومة البريطانية تعطي أولوية للفرص المتاحة للمصدرين في قطاعات مثل التجزئة والرعاية الصحية والصناعات التحويلية المتقدمة والتعدين والمطارات والطيران، وأن بريطانيا سترسل وفدا من قطاع التعدين إلى طهران في ديسمبر/كانون الأول المقبل.

لكنه استدرك قائلا "ما زالت إيران على الرغم من ذلك مكانا محفوفا بالتحديات للقيام بالاستثمار، وتحتاج إلى المزيد لتلبية المعايير المصرفية العالمية وتحفيز الإصلاح إذا أرادت جني ثمار ما بعد رفع العقوبات".

وعلى الرغم من رفع العقوبات والقيود المصرفية الدولية عن إيران في يناير/كانون الثاني 2016 فإن طهران لم تتمكن من التعامل إلا مع عدد محدود من البنوك الصغيرة، إذ ما زالت العقوبات التي فرضتها الولايات المتحدة عليها سارية في حين ما زالت المؤسسات الأجنبية الكبيرة تخشى من تكبد غرامات محتملة.

وفي هذا السياق، قال نورمان لامونت المبعوث التجاري البريطاني إلى إيران ووزير المالية البريطاني السابق إن أزمة القطاع المصرفي مع إيران "مثيرة للاستياء بشدة". وأضاف أن "هذا الوضع محرج، هذه الصعوبات تزيد قوة منتقدي الرئيس الإيراني حسن روحاني".

المصدر : رويترز

التعليقات