قالت منظمة الأغذية والزراعة التابعة للأمم المتحدة (فاو) إن أسعار الغذاء العالمية ارتفعت في سبتمبر/أيلول الماضي إلى أعلى مستوياتها منذ مارس/آذار 2015، وإن السبب الرئيسي كان ارتفاع سعر السكر.

وسجل مؤشر الفاو الذي يقيس التغيرات الشهرية لأسعار سلة مكونة من الحبوب والزيوت النباتية ومنتجات الألبان واللحوم والسكر 170.9 نقطة في سبتمبر/أيلول الماضي بزيادة 2.9% عن الشهر السابق، و10% عن الأسعار المسجلة قبل عام.

وأشارت الفاو إلى أن أسعار السكر زادت في سبتمبر/أيلول بنسبة 6.7% عن الشهر السابق، وهو ما يرجع بدرجة كبيرة إلى الطقس السيئ في البرازيل، أكبر منتج ومصدّر للسكر في العالم.

وانخفضت أسعار الحبوب بشكل طفيف، بينما ارتفعت أسعار اللحوم ومنتجات الألبان والزيوت النباتية. وقال كبير الخبراء الاقتصاديين في المنظمة عبد الرضا عباسيان إنه "إذا توقف ارتفاع سعر السكر فسوف يستقر المؤشر نوعا ما".

وباستثناء انخفاض بسيط لمؤشر أسعار الغذاء العالمية في يوليو/تموز الماضي، فقد ارتفع المؤشر بشكل متواصل منذ يناير/كانون الثاني 2016، بعد أن كان عند أدنى مستوياته منذ سبع سنوات.

من ناحية أخرى، رفعت الفاو توقعاتها لمحصول الحبوب العالمي في موسم 2016-2017 إلى 2.56 مليار طن، وهو ارتفاع قياسي ويمثل زيادة بنسبة 1.5% عن الموسم السابق، ومن المتوقع أن يصل محصول القمح العالمي إلى 742.4 مليون طن.

المصدر : رويترز