جاءت الإمارات في صدارة الدول العربية من حيث سهولة الاستثمار والأعمال، وفق تقرير البنك الدولي "ممارسة الأعمال 2017" الذي يصنف 190 بلدا.

وحلت نيوزيلندا في صدارة هذا التصنيف العالمي متفوقة على سنغافورة، بفضل إجراءات لخفض بعض الضرائب وتسهيل عملية دفع الضرائب.

وجاءت الإمارات في المركز الـ26 عالميا، وتلتها من الدول العربية البحرين التي جاءت في المركز الـ63 عالميا.

وحلت سلطنة عُمان في المركز الثالث عربيا، ثم بالترتيب المغرب وتونس وقطر والسعودية والكويت والأردن ومصر.

ويقرر البنك الدولي هذه التصنيفات وفق عشرة معايير هي: بدء النشاط التجاري، واستخراج تراخيص البناء، والحصول على الكهرباء، وتسجيل الملكية، والحصول على الائتمان، وحماية مستثمري الأقلية، ودفع الضرائب، والتجارة عبر الحدود، وإنفاذ العقود، وتسوية حالات الإعسار المالي.

المصدر : وكالات