خسر أغنى خمسة أثرياء في العالم قرابة تسعة مليارات دولار خلال تداولات أمس الاثنين فقط، بسبب موجة البيع التي اجتاحت بورصات العالم نتيجة بيانات اقتصادية صينية مخيبة للآمال، والتوترات بين السعودية وإيران.

وتصدر الأميركي جيف بيزوس -مؤسس شركة أمازون للتجارة الإلكترونية- قائمة الخاسرين بعدما فقد 3.7 مليارات دولار، بسبب تراجع أسهم شركته بنحو 6%، لتهبط ثروته إلى 56 مليار دولار.

وحل الإسباني أمانسيو أورتيغا ثانيا بعد خسارته 2.5 مليار دولار لتنخفض ثروته إلى 70.4 مليار دولار، مع هبوط أسهم شركته إنديتكس للأزياء والموضة بأكثر من 3%.

وجاء ثالثا الأميركي وارن بافيت رئيس شركة بيركشاير هاثاوي، إذ خسر 870 مليون دولار لتهبط ثروته إلى 61.4 مليار دولار، في حين خسر صاحب المركز الرابع قطب الاتصالات المكسيكي كارلوس سليم 868 مليون دولار لتتراجع ثروته إلى 51.4 مليار دولار.

وحل خامسا الأميركي بيل غيتس مؤسس شركة مايكروسوفت، حيث خسر 739 مليون دولار، لتنخفض ثروته إلى 83 مليار دولار.

المصدر : الجزيرة