أكد وزير المالية العراقي هوشيار زيباري أن العراق مستعد للمشاركة في اجتماع استثنائي لمنظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك)، بل وخفض إنتاجه من النفط إذا ما اتفق المنتجون من داخل أوبك وخارجها على ذلك.

وصرح زيباري في مقابلة مع وكالة رويترز أمس الأربعاء بأن العراق يرغب في المشاركة في الاجتماعات التي دعت إليها فنزويلا من أجل رفع أسعار النفط التي تهاوت إلى أدنى مستوياتها منذ 12 عاما دون 30 دولارا للبرميل.

وقال زيباري إن "العراق عضو مؤسس في أوبك، وبالتالي سنشارك بالتأكيد والفكرة هي خفض الإنتاج فعليا للتأثير في سعر النفط". وتابع "لست واثقا من أننا سنتفق مع فنزويلا إذ إننا بحاجة لزيادة الإنتاج بسبب التحديات التي تواجهنا، لكن لو اقتنعنا بأن هناك توافقا أو قرارا جماعيا فقد نؤيده".

وأضاف أن الجزائر وفنزويلا فقط أعلنتا تأييدهما لخفض الإنتاج في الوقت الراهن، بينما لا تؤيد السعودية -وهي أكبر منتج في أوبك- وكذلك روسيا التي ليست عضوا في المنظمة، هذا الإجراء.

وقد أعلن رئيس فنزويلا نيكولاس مادورو مساء الثلاثاء أنه سيرسل وزير النفط الفنزويلي في جولة في دول من أوبك ومن خارجها من أجل ترتيب تحرك مشترك لخفض الإنتاج.

وكان الأمين العام لأوبك عبد الله البدري قد أكد الاثنين الماضي أنه حري بالمنتجين الآخرين العمل مع أوبك لمواجهة تخمة المخزونات العالمية مؤكدا أن موقف أوبك هو بحث خفض الانتاج إذا أقدم الآخرون على ذلك.

المصدر : رويترز