هبطت أسعار النفط إلى أدنى مستوى لها منذ 2003 في بداية التعامل اليوم الاثنين، في الوقت الذي استعدت فيه السوق لقفزة في صادرات إيران بعد رفع العقوبات عنها مطلع الأسبوع.

وهبط سعر خام برنت الدولي إلى 27.67 دولارا للبرميل في ساعة مبكرة من صباح اليوم، وهو أدنى مستوى له منذ 2003 قبل ارتفاعه إلى 28.25 دولارا، وهو ما زال منخفضا بأكثر من 2% عن سعر تسويته يوم الجمعة.

وهبط سعر الخام الأميركي 58 سنتا إلى 28.84 دولارا للبرميل، بعد وصوله في وقت سابق من الجلسة إلى 28.36 دولارا، وهو أدنى مستوى له منذ 2003.

وقالت الوكالة الدولية للطاقة الذرية السبت الماضي إن إيران نفذت التزاماتها بتقليص برنامجها النووي، وألغت الولايات المتحدة على الفور العقوبات التي قلصت صادرات إيران من النفط.

وقال أمير حسين زامانينيا نائب وزير النفط الإيراني أمس الأحد، إن إيران مستعدة لزيادة صادراتها من النفط الخام خمسمئة ألف برميل يوميا.

وكان وزير النفط السعودي علي النعيمي قال أمس إن عودة الاستقرار إلى أسعار النفط الخام التي تعاني انخفاضا حادا منذ العام الماضي، "تحتاج إلى بعض الوقت"، معربا عن تفاؤله بمستقبل السوق النفطية.

ونقلت وكالة الأنباء السعودية عن النعيمي "تفاؤله بالمستقبل، وبعودة الاستقرار للسوق البترولية الدولية، وتحسن الأسعار، وتعاون الدول المنتجة الرئيسة".

المصدر : وكالات