أعلن جهاز قطر للاستثمار (صندوق الثروة السيادي) اليوم عن افتتاح مكتب له في مدينة نيويورك في الولايات المتحدة الأميركية، وذلك بهدف تطوير وتعزيز محفظته الاستثمارية العالمية، وكانت السلطات القطرية أعلنت في بداية العام الجاري أنها تعتزم رفع حجم استثماراتها بالولايات المتحدة إلى 35 مليار دولار في السنوات الخمس المقبلة.

وقال الرئيس التنفيذي للجهاز الشيخ عبد الله بن محمد بن سعود آل ثاني في حفل افتتاح المكتب "نؤكد من خلال وجودنا في نيويورك مدى اهتمامنا بالاستثمار في دول المنطقة، وحرصنا على توطيد علاقاتنا مع شركائنا الحاليين، وبناء علاقات عمل جديدة في الفترة المقبلة، بالتوازي مع مساعينا الرامية للدخول إلى أسواق جديدة، وتنويع أصولنا وتحقيق النمو على المدى البعيد".

وكان وزير المالية القطري علي شريف العمادي أوضح خلال زيارة وفد رسمي قطري للعاصمة الأميركية واشنطن في يناير/كانون الثاني الماضي أن استثمارات بلاده المرتقبة في أميركا تستهدف قطاعات الطاقة والتكنولوجيا والعقارات.

وأشار العمادي إلى أن بلاده تعمل على تعزيز نشاط القطاع الخاص في ظل استعدادات قطر لاحتضان بطولة كأس العالم لكرة القدم عام 2022.

تنويع المحفظة
ويشكل تنويع المحفظة الاستثمارية على الصعيد العالمي جزءا من إستراتيجية جهاز قطر للاستثمار، وذلك في ظل المتغيرات التي تعيشها الأسواق والعملات، والتقلبات التي تشهدها اقتصادات العالم.

ومن المنتظر أن يقوم مكتب نيويورك بدور بارز في تسهيل وصول الصندوق السيادي القطري للفرص الاستثمارية، وتعزيز روابط التعاون في مجالات التعليم والعلوم والثقافة مع الولايات المتحدة، والمساهمة في نمو المحفظة الاستثمارية للجهاز حول العالم.

المصدر : وكالة الأنباء القطرية (قنا),الجزيرة