انخفضت نسبة البطالة في المغرب في الربع الثاني من العام إلى 8.7% مقابل 9.3% في الفترة المقابلة من العام الماضي.

وذكرت بيانات جهاز الإحصاء الحكومي أن الاقتصاد المحلي أحدث 38 ألف فرصة جديدة بالربع الثاني من 2015، خاصة قطاعات الخدمات والصناعة والإنشاءات. وفي حين عرفت المناطق الحضرية إحداث 72 ألف وظيفة، فقدت المناطق القروية 34 ألف وظيفة.

وتراجع عدد العاطلين إلى 1.41 مليون شخص، أي بانخفاض ناهز 73 ألفا، مقارنة بالربع الثاني من عام 2014. وذكرت المندوبية السامية للتخطيط أن معدل البطالة تراجع بالمدن إلى 13.4% مقابل 14.2%، بينما هبط بالمناطق الريفية من 3.6% إلى 3.3%.

معطيات تفصيلية
وتشير بيانات الجهة الحكومية نفسها إلى أن 82.5% من العاطلين يعيشون بالمدن، ونحو 63.2% منهم تتراوح أعمارهم بين 15 و29 سنة. كما أن قرابة 31% من العاطلين يتوفرون على شهادات تعليمية عالية. وتراجعت نسبة النساء في مجمل العاطلين من 28.1% بالربع الثاني من 2014 إلى 27% بالفترة المقابلة هذا العام.

وفاقت مدة بطالة أكثر من ثلثي أعداد العاطلين السنة، كما أن 23.6% من الفئة الأخيرة فقدت وظائفها نتيجة الطرد أو توقف نشاط المؤسسات التي كانوا يعملون بها.

وتتوقع مندوبية التخطيط أن تصل نسبة البطالة بالعام برمته إلى 9.6% مقابل 9.9% سنة 2014. وتقول إن النسبة مرشحة للارتفاع عام 2016 لتناهز 9.8%. وهذا التراجع المتوقع مرتبط بنسبة النمو الاقتصادي المرتقب، إذ تتوقع المندوبية أن ينخفض النمو من 4.3% عام 2015 إلى 2.6% العام المقبل.

المصدر : الجزيرة,رويترز