قالت الإدارة المركزية الكويتية للإحصاء الأحد إن معدل التضخم في البلاد ارتفع خلال الشهر الماضي إلى 3.5%، وهو أعلى معدل منذ أبريل/نيسان 2012، ويعزى إلى الارتفاع الكبير في المكونات الرئيسية لمعدل التضخم، لاسيما الأغذية والمشروبات وخدمات المسكن.

وأضافت الإدارة في نشرتها الشهرية أن معدل التضخم في الكويت كان بحدود 2.9% في يونيو/حزيران 2014، وأوضحت أن النسبة زادت في الشهر الماضي بـ0.44% مقارنة بالشهر الذي قبله.

وارتفع الرقم القياسي لأسعار الأغذية والمشروبات في الشهر الماضي بنسبة 3.6% مقارنة بالشهر نفسه من 2014، وبنسبة 0.7% مقارنة بمايو/أيار الماضي. وتشكل الأغذية والمشروبات أكثر من 8% من سلة المؤشرات المكونة لمعدل التضخم.

كما زادت كلفة خدمات المسكن -التي تشكل قرابة 29% من معدل التضخم- بنسبة 6.5% في يونيو/حزيران الماضي على أساس سنوي، وبنسبة 0.8% على أساس شهري.

وحسب بيانات الإدارة المركزية للإحصاء فإن الارتفاع طال أغلب مؤشرات المكونات الرئيسية لمعدل التضخم، ومنها التعليم (4.41%)، والصحة (2.07%)، والمفروشات المنزلية ومعدات الصيانة (4.22%)، والسجائر والتبغ (6.03%)، والمطاعم والفنادق (6.88%)، والسلع والخدمات المتنوعة (2.35%).

في المقابل سجل انخفاض في مجموعتين هما الترفيه والثقافة (54%)، والكساء وملبوسات القدم
(1.53%).

المصدر : وكالات