وافق صندوق النقد الدولي أمس الجمعة على تقديم قرض للعراق بقيمة 833 مليون دولار عبر آلية التمويل السريع، بهدف مساعدته على مواجهة تداعيات تراجع أسعار النفط والنزاع مع تنظيم الدولة الإسلامية.

وقالت فرق صندوق النقد الدولي بعد مهمة في المنطقة إن "الصندوق مستعد لدعم العراق في جهوده من أجل مواجهة التأثير الاقتصادي الذي يتركه النزاع مع تنظيم الدولة، وتراجع أسعار النفط العالمية".

وأضاف الصندوق أن "النزاع المسلح وضع مصادر العراق تحت التوتر وخلق مأساة إنسانية"، مشيرا إلى تضرر بنى تحتية ومنشآت للقطاع الخاص.

ومن أجل مساعدة العراق، أعطت فرق صندوق النقد الدولي موافقتها على خطة مساعدة من 833 مليون دولار يجب أن تقرها الدول الأعضاء في يوليو/تموز المقبل.

وأنشئت آلية التمويل السريع لتقديم المساعدات العاجلة إلى الدول لضبط ماليتها العامة. ويتوقع العراق عجزا بنحو 25 مليار دولار في موازنة العام الحالي البالغة نحو مئة مليار دولار.

وتقدر الأمم المتحدة أن 4.4 ملايين شخص في العراق بحاجة عاجلة إلى المساعدات الغذائية بعد سيطرة تنظيم الدولة على مناطقهم.

المصدر : الجزيرة + وكالات