قفزت احتياطيات مصر من النقد الأجنبي إلى 20.525 مليار دولار في نهاية أبريل/نيسان من 15.291 مليار دولار في مارس/آذار وذلك بفضل تدفق مساعدات خليجية جديدة، طبقا لبيانات البنك المركزي المصري.

وجاء ارتفاع الاحتياطي الأجنبي لمصر من العملة الصعبة في الشهر الماضي بعد أيام من استقبالها ودائع بقيمة ستة مليارات دولار من السعودية والكويت والإمارات.

ومن شأن المساعدات الخليجية تعزيز مساعي الحكومة المصرية للنهوض بالاقتصاد المنهك.

وهبطت الاحتياطات الأجنبية بشدة بعد انتفاضة 2011 التي أطاحت بحسني مبارك من سدة الرئاسة. وكانت الاحتياطات تبلغ نحو 36 مليار دولار قبل ثورة يناير 2011. 

المصدر : رويترز