وقعت الصين والهند 26 صفقة تجارية تتجاوز قيمتها 22 مليار دولار في مجالات تشمل الطاقة المتجددة والموانئ والمراكز المالية والمناطق الصناعية، بحسب مسؤولة في السفارة الهندية بـبكين اليوم السبت.

وقالت القنصل التجاري والاقتصادي في السفارة الهندية نامجيا خامبا إن هذه الاتفاقيات لها "ارتباط تجاري ثنائي في مجالات مثل الطاقة المتجددة والمناطق الصناعية والكهرباء والحديد والصلب والتمويل اللوجستي ووسائل الإعلام والترفيه".

وتتراوح مجالات التعاون الأخرى بين الدولتين الكبريين في العالم من حيث تعداد السكان بين الصناعات الفضائية والسكك الحديدية والتعليم.

وجاءت تصريحات خامبا في ختام زيارة رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي للصين والتي استمرت ثلاثة أيام سعى خلالها إلى تعزيز العلاقات الاقتصادية وتبديد القلق بشأن خلاف حدودي بين الدولتين الجارتين.

وإبان الزيارة، حث مودي الشركات الصينية على انتهاز الفرص المتاحة في الهند في قطاعات الصناعة والمعالجة والبنى التحتية.

وقال مخاطبا الصينيين "أنتم مصنع العالم، بينما نحن بمثابة الجهاز الإداري للعالم"، مضيفا أن الصين هي "قوة الدفع في مجال إنتاج المعدات الإلكترونية والمعدنية، فيما الهند تركز على برامج الحاسوب والخدمات".

وتحرص الصين على الحصول على مزيد من الفرص في الاقتصاد الهندي الذي يبلغ حجمه تريليون دولار.

وتعد الصين أكبر شريك تجاري للهند، حيث بلغ حجم التبادل التجاري بينهما 71 مليار دولار في عام 2014.

وأظهرت الإحصائيات الهندية الرسمية أن العجز التجاري للهند ارتفع من مليار دولار فقط في 2001-2002 إلى أكثر من 38 مليار العام الماضي.

المصدر : وكالات