قال مسؤول في وزارة البترول المصرية اليوم إن كلفة دعم المواد النفطية في البلاد انخفضت بنسبة 39% في الأشهر التسعة الأولى من السنة المالية الحالية التي تنتهي في آخر يونيو/حزيران المقبل.

وبلغت كلفة دعم المواد النفطية في الأشهر التسعة الأولى من السنة المالية 2014/2015 نحو 56 مليار جنيه (7.34 مليارات دولار)، في حين كانت الكلفة تناهز في الفترة نفسها من السنة المالية الماضية 92 مليار جنيه (12.1 مليار دولار).

وتوقع وزير البترول المصري شريف إسماعيل في آخر العام 2014 انخفاض إجمالي دعم المنتجات النفطية بـ30% إذا استمر انخفاض أسعار النفط في الأسواق العالمية.

وناهز دعم المواد النفطية في مصر في السنة المالية 2013/2014 نحو 126 مليار جنيه (16.6 مليار دولار) مقارنة مع 128 مليار جنيه (16.8 مليار دولار) في السنة السابقة.

وزير البترول: مصر ستستلم في أغسطس/آب محطة عائمة ثانية لتحويل الغاز المسال (رويترز)

وكانت القاهرة قد زادت في أسعار الطاقة للمواطنين والمصانع في يوليو/تموز الماضي بأكثر من 70% لتخفيف أعباء الموازنة العامة، وهو ما أثار في حينه احتجاجات شعبية رافضة لزيادة الأسعار.

محطة عائمة
من جانب آخر، قال وزير البترول المصري اليوم إن ثاني محطة عائمة لتحويل الغاز المسال المستورد إلى حالته الغازية ستصل البلاد في أغسطس/آب المقبل، لسد احتياجات المنازل والمصانع من الغاز والكهرباء.

وتأتي تصريحات الوزير بعد وصول محطة هوج العائمة لتحويل الغاز المسال المستورد إلى حالته الغازية لمصر الخميس الماضي محملة بشحنة من الغاز المسال حجمها 160 ألف متر مكعب.

وتعتمد مصر بكثافة على الغاز في تشغيل محطات توليد الكهرباء التي تستخدمها المنازل والمصانع، وبإمكان مصر تصدير الغاز الطبيعي المسال، لكن لا يمكنها استيراده دون تشغيل محطة لإعادة الغاز المسال إلى حالته الغازية.

المصدر : رويترز