تراجعت كافة البورصات العربية في بداية تداولات اليوم الخميس، بحلول الساعة 08:30 بتوقيت غرينتش، بعد بدء العمليات العسكرية التي تقودها خمس دول خليجية ضد الحوثيين في اليمن، والتي أطلق عليها "عاصفة الحزم".

وقال محمد الجندي، مدير إدارة البحوث الفنية لدى "آي سي إن" للأبحاث الاقتصادية "المستثمرون تأثروا بعد الضربات الجوية السعودية في اليمن، مما دفعهم إلى القيام بعمليات بيع عشوائية للهروب بأموالهم في ظل التوترات الراهنة".

واستمرت بورصة دبي في تصدرها لقائمة الأسواق الخاسرة، بعد هبوط مؤشرها العام بنسبة 2.84%، مقلصا جانبا كبيرا من خسائره المبكرة التي جاوزت 4%، ليصل إلى 3336.93 نقطة، لكنه ما يزال عند أدنى مستوياته منذ منتصف ديسمبر/ كانون الأول الماضي.

وانخفضت أسهم قيادية مثل "داماك" و"الإمارات دبي الوطني" و"أرابتك" و"إعمار" و"دبي الإسلامي" و"سوق دبي المالي" بنسب بين 2.6 و5.5%.

وتراجعت بورصة العاصمة أبو ظبي بوتيرة أقل بلغت 1.43% إلى 4309.27 نقطة، مع تأثرها بالتراجع الجماعي للأسهم المتداولة باستثناء صعود طفيف لسهم "الواحة كابيتال".

وعمّقت بورصة مسقط من خسائرها الصباحية، ليتراجع مؤشرها العام بنسبة 2.63%، وهي أكبر وتيرة تراجع يومية في ثلاثة أشهر ونصف الشهر، ليصل إلى 6109.70 نقطة محققا أدنى مستوياته منذ ثلاثة أشهر، وسط تراجع جماعي للأسهم المتداولة.

كما تراجعت البورصة المصرية نحو أدنى مستوياتها في أكثر من شهرين ونصف الشهر، لتقترب من تبديد جميع مكاسبها المحققة منذ بداية العام، وسط حالة من القلق والترقب بين المتعاملين أذكتها الضربات السعودية ضد الحوثيين في اليمن.

وهبط المؤشر الرئيسي بنسبة 2.53%، مواصلا هبوطه للجلسة الثالثة على التوالي، ليصل إلى 8965.68 نقطة متراجعا دون الحاجز النفسي الهام تسعة آلاف نقطة.

وسيطر اللون الأحمر على أداء أغلب الأسهم المتداولة، وتصدرها أسهم "السويدي إليكتريك" و"طلعت مصطفي" و"عامر غروب" و"أوراسكوم للاتصالات" و"جلوبال تيليكوم" مع هبوطها بنسب تتراوح بين 2.4 و 4% .

وانخفضت بورصة الكويت إلى أدنى مستوياتها منذ منتصف ديسمبر/كانون الأول الماضي، وتراجع مؤشرها السعري بنسبة 2.52%، وهي أكبر وتيرة تراجع يومية في أكثر من ثلاثة أشهر، ليصل إلى 6216.08 نقاط، وسط هبوط حاد لأغلب الأسهم المتداولة يتصدرها قطاع الخدمات المالية.

وقلصت بورصة السعودية جانبا كبيرا من خسائرها التي وصلت إلى 4% خلال الدقائق الأولي من الجلسة، ونزل المؤشر الرئيسي بنحو 1.7% إلى 8718.57 نقطة محققا أدنى مستوياته في شهرين.

وانخفضت جميع الأسهم القيادية يتصدرها "ساب" و"التصنيع" و"مصرف الراجحي" و"السعودي الفرنسي" و"سامبا" و"كيان السعودية" بنسب بين 1.6 و 4%.

وكانت بورصة السعودية قد تراجعت، أمس الأربعاء، بنسبة قاربت 5%، في أكبر وتيرة تراجع يومية في ثلاثة أشهر متضررة من الهبوط الحاد للأسهم العقارية، بعدما وافقت الحكومة على خطة لفرض ضريبة على الأراضي غير المطورة.

وقادت الأسهم القيادية وتيرة الهبوط بالبورصة القطرية، مع تراجع مؤشرها العام بنسبة 1.37% إلى 11346.03 نقاط ليصل إلى أدنى مستوياته في ثلاثة أشهر، مع هبوط أسهم "المستثمرين" و"المتحدة للتنمية" و"الخليج الدولية" و"فودافون قطر".

وفيما يلي مستويات افتتاح الأسواق العربية، حيث انخفضت:

دبي: بنسبة 2.84% إلى 3336.93 نقطة.

مسقط: بنسبة 2.63%، إلى 6109.70 نقطة.

مصر: بنسبة 2.53% إلى 8965.68 نقطة.

الكويت: بنسبة 2.52% إلى 6216.08 نقاط.

السعودية: بنسبة 1.71% إلى 8718.57 نقطة.

أبو ظبي: بنسبة 1.43% إلى 4309.27 نقطة.

قطر: بنسبة 1.37% إلى 11346.03 نقاط.

البحرين: بنسبة 0.56% إلى 1446.79 نقطة.

الأردن: بنسبة 0.46% إلى 2141.48 نقطة.

المصدر : وكالة الأناضول