تشهد سرت الليبية أزمة مالية حاليا بسبب عدم وجود السيولة النقدية بمصرف الوحدة وعدد من المصارف التجارية الأخرى بالمدينة وضواحيها.

وأرجع رئيس الحسابات الجارية بمصرف الوحدة في سرت، في تصريحات صحفية، سبب معاناة المصرف من عدم وجود السيولة المالية النقدية لديه منذ أكثر من أسبوعين، إلى عدم تعاون مصرف ليبيا المركزي بشأن إصدار تعليماته للمصارف القريبة من المدينة بتوفير السيولة المالية.

وأضاف أن هناك سببا آخر لذلك وهو عدم تعاون التجار في سرت في إيداع أموالهم بالمصرف خوفا من تردي الأوضاع الأمنية، مشيرا إلى أن فرع مصرف ليبيا المركزي بسرت هو الآخر يعاني من عدم توفر السيولة المالية النقدية لديه منذ شهور. 

وأوضح المسؤول المصرفي أنه تم إبلاغ لجنة الأزمة بالإدارة العامة لمصرف الوحدة بطرابلس منذ أيام، مشيرا إلى أن مصرف الوحدة بسرت لديه تأمين ورصيد كافيان لدى مصرف ليبيا المركزي.

المصدر : الألمانية