قال رئيس وزراء مصر شريف إسماعيل إن بلاده تواجه مشاكل كبيرة من الناحية الاقتصادية، وهي بحاجة إلى ضخ استثمارات كبرى.

وفي تصريحات نقلتها عنه الوكالة الرسمية المصرية (أ.ش.أ) على هامش تواجده في قمة منتدى التعاون الصيني الأفريقي في جوهانسبرغ، قال إسماعيل إن "مصر واجهت وتواجه مشاكل كبيرة من الناحية الاقتصادية، والبنية الأساسية أصبحت بحاجة إلى ضخ استثمارات كبرى فيها، وتحتاج إلى وقت أيضا".

وأضاف أن "هناك مشاكل في قطاعات مثل التعليم، ونحتاج إلى بنية أساسية في النقل والسكك والحديدية وباقي القطاعات"، حسب ما أفادت به وكالة الأناضول.

وتابع إسماعيل "لا بد أن نعرف حجم التحديات التي نواجهها، والتي تحتاج إلى التكاتف من الجميع، وإلى الوقت والجهد للتغلب عليها".

تراجع
وتعاني مصر منذ ثورة 25 يناير/كانون الثاني 2011 من تراجع احتياطياتها من النقد الأجنبي، ولجأت غير مرة إلى الحصول على دعم دول خليجية وغيرها.

ومؤخرا شهدت السياحة المصرية أزمة على خلفية حادث سقوط الطائرة الروسية نهاية أكتوبر/تشرين الأول الماضي، واتخاذ دول غربية قرارات بإجلاء سياح وتوقف رحلات طيران إلى شرم الشيخ المدينة السياحية، مما دفع مصر للحديث عن مخاطبة شركات دولية لتصحيح الصورة الذهنية السلبية الأخيرة عقب الحادث.

في هذه الأثناء قال وزير التخطيط المصري أشرف العربي السبت إن معدل النمو الحقيقي للناتج المحلي الإجمالي للبلاد بلغ 4.2% في السنة المالية 2014/2015 مقارنة بـ2.2% قبل عام من ذلك.

وأضاف خلال مؤتمر صحافي أن عجز الميزان التجاري للبلاد بلغ خلال السنة المالية 2014-2015 نحو 38.8 مليار دولار مقابل 34.1 مليار دولار عام قبل سنة .

المصدر : وكالات