نزعت شركة داماك العقارية اسم وصورة دونالد ترامب الملياردير الأميركي والمرشح الجمهوري المحتمل لانتخابات الرئاسة، من مشروع مجمع للغولف في دبي يحمل علامة ترامب التجارية، في ظل ردود الفعل الغاضبة على دعوته منع المسلمين من دخول الولايات المتحدة.

وأفادت رويترز أمس الخميس أن لوحة إعلانية تحمل صورة ترامب، وفي الخلفية ملعب غولف كبير، قد أزيلت من واجهة مشروع "أكويا من داماك" الذي تبلغ تكلفته ستة مليارات دولار. كما اختفت أيضا صورة مجاورة لابنته إيفانكا نائبة الرئيس التنفيذي لشركة ترامب أورغانيزيشن.

وأضافت الوكالة أنه تمت أيضا إزالة عبارة "ترامب إنترناشونال غولف كلوب" التي كانت مكتوبة بأحرف ذهبية على حائط حجري عند مدخل الموقع. ويضم مشروع "أكويا من داماك" ملعبا للغولف يحمل العلامة التجارية لترامب، ومجمعا سكنيا خاصا على جزيرة، ومنتجعا صحيا.

ورفض المتحدث باسم شركة داماك، نيل ماكلولين، الحديث لرويترز عن سبب إزالة اسم ترامب وصورته.

وأشارت الوكالة إلى أن داماك قالت بادئ الأمر إنها مستمرة في شراكتها مع ترامب، رغم قيام لاندمارك -إحدى أكبر شركات تجارة التجزئة بالشرق الأوسط ومقرها دبي- بوقف بيع منتجات "ترامب هوم" في متاجر "لايف ستايل" التابعة لها احتجاجا على تصريحاته.

المصدر : رويترز