نصحت وزارة الخارجية التركية المواطنين الأتراك بتأجيل أي خطط للسفر إلى روسيا إلا للضرورة، بعد إجراءات عقابية روسية أعقبت إسقاط تركيا لمقاتلة روسية يوم الثلاثاء الماضي.

وقالت الخارجية في بيان إنه بعد الصعوبات التي واجهها الزائرون والمقيمون الأتراك في روسيا، فإنها تنصح الرعايا الأتراك بتأجيل أي خطط غير ضرورية للسفر.

ويوم الخميس الماضي، أمر رئيس الوزراء الروسي ديمتري مدفيدف حكومته بالبدء باتخاذ عدة إجراءات اقتصادية ردا على إسقاط المقاتلة التي قالت أنقرة إنها اخترقت المجال الجوي التركي.

ويوم الأربعاء، نقلت وكالة أنباء إنترفاكس الروسية عن مصدر لم تسمه أن طائرات روسية وصلت لنقل السياح الروس من مدينة أنطاليا الساحلية بجنوب غرب تركيا، وهي من كبريات المناطق السياحية في البلاد.

وفي أقل من شهر، فقد السياح الروس وجهتيهما المفضلتين مصر (بعد حادث الطائرة الروسية نهاية أكتوبر/تشرين الأول الماضي) وتركيا، لاسيما فيما يتعلق بالعروض المتكاملة بأسعار منخفضة.

فقد مثلت الدولتان ثلث سوق السياحة للروس عام 2014 حيث بلغ عدد السياح الروس الذين توجهوا إلى تركيا 3.3 ملايين، في حين ذهب 2.6 مليون إلى مصر.

المصدر : وكالات