أوصى تقرير صادر عن صندوق النقد الدولي بإدراج العملة الصينية اليوان -أو "الرنمينبي"- في سلة العملات القياسية للمؤسسة المالية الدولية التي تتخذ من واشنطن مقرا لها.

ويجري صندوق النقد كل خمس سنوات مراجعة بشأن سلة عملات الاحتياطي لديه، والتي تتكون من الدولار الأميركي واليورو والجنيه الإسترليني والين الياباني.

ويمكن أن يضاف اليوان إلى سلة العملات الأربع الموجودة حاليا، إذا وافق مجلس إدارة الصندوق على الاقتراح يوم 30 نوفمبر/تشرين الثاني 2016.   

وقالت مديرة صندوق النقد كريستين لاغارد إن التقرير الذي أعده خبراء من الصندوق، خلص إلى أن اليوان يلبي المتطلبات ليكون عملة "قابلة للاستخدام الحر"، وبالتالي ينبغي أن يدرج في سلة العملات. 

وفي الأسبوع الماضي قال محافظ البنك المركزي الصيني تشو شياو تشوان إن بلاده ستطبق حزمة من الإصلاحات الاقتصادية والمالية على مدى السنوات الخمس المقبلة، ستساعد اليوان على أن يصبح عملة دولية بحلول العام 2020.

وأضاف تشو أن الحكومة ستدعم الثقة في اليوان وتشجع دخوله إلى سلة عملات حقوق السحب الخاصة بصندوق النقد الدولي وانتقاله إلى عملة قابلة للتحويل بشكل كامل.

المصدر : وكالات