أعلن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو استقالة وزير الاقتصاد أرييه درعي، مما يسمح بإزالة عقبة كبرى أمام إبرام اتفاق استخراج الغاز من البحر المتوسط مع اتحاد شركات يضم نوبل إنيرجي الأميركية.

وقال نتنياهو إنه سيتولى تلقائيا مهام الوزارة وسيقر اتفاق استخراج الغاز والذي وصفه بأنه سيؤمن احتياجات إسرائيل في مجال الطاقة.

وتأتي استقالة درعي بعد رفضه التوقيع على الاتفاقية المتعلقة باستخراج الغاز من حقل ليفياثان البحري.

ووصفت أسباب الاستقالة بأنها تتعلق بمبادئه كزعيم لحزب شاس للمتدينين الشرقيين, وليس اعتراضا على اتحاد الشركات.

وكانت شركة نوبل إنيرجي وقعت خطاب نوايا مع شركة الكهرباء الأردنية لاستيراد الغاز الإسرائيلي بوساطة أميركية, لكن جمدت الاتفاقية بسبب خلافات إسرائيلية داخلية.

وتستثمر نوبل إنرجي ومجموعة ديليك معا منذ 2013 في حقل تمار للغاز الواقع على مسافة ثمانين كيلومترا قبالة مدينة حيفا، كما تتعاونان في تطوير حقل ليفياثان، أكبر حقول الغاز في البحر المتوسط على مسافة 130 كلم قبالة سواحل حيفا.

المصدر : الجزيرة + الفرنسية