قالت وكالة الطاقة الدولية إن تخمة المعروض النفطي في السوق سوف تستمر عام 2016 مع تباطؤ وتيرة نمو الطلب من أعلى مستوى في خمسة أعوام، وحفاظ المنتجين الرئيسيين في أوبك على إنتاجهم قرب مستويات قياسية.

وتوقعت "الطاقة الدولية" -التي تقدم الاستشارات للدول الصناعية بشأن سياسة الطاقة- أن يرتفع الطلب العالمي على النفط بواقع 1.21 مليون برميل يوميا عام 2016، بانخفاض نحو 150 ألفا عن توقعاتها الشهر السابق.

وقالت الوكالة ومقرها باريس "من المرجح أن تظل التخمة بالسوق خلال 2016 نتيجة تباطؤ متوقع في نمو الطلب العام المقبل، وتوقعات بدخول إنتاج إيراني إضافي السوق في حالة تخفيف العقوبات الدولية المفروضة على إيران".

في نفس الوقت، قلصت الوكالة توقعاتها للطلب على خام أوبك عام 2016 بواقع مئتي ألف برميل يوميا إلى 31.1 مليونا.

وقالت "في حين لا تبدي الرياض أي نية تذكر للتخلي عن سياسة الدفاع عن حجم الإنتاج وليس السعر, وبينما يكافح العراق للحفاظ على المستويات القياسية الحالية على الأقل يبدو أن إمدادات أوبك ستحوم حول 31.5 مليون برميل يوميا خلال الأشهر المقبلة".

وكان نفط برنت الأوروبي هبط إلى أدنى مستوياته في ست سنوات عندما تجاوز سعره 42 دولارا للبرميل بقليل في أغسطس/آب الماضي، مقابل 115 دولارا في يونيو/حزيران 2014. ووصل سعره في آسيا صباح اليوم الثلاثاء إلى 50.15 دولارا.

المصدر : رويترز