ذكر موقع ري كود المهتم بالأخبار التقنية أمس نقلا عن مصادر أن شركة تويتر تعتزم تسريح عدد من موظفيها اعتبارا من الأسبوع المقبل، وقالت صحيفة نيويورك تايمز الأميركية إن الشركة ستجمد أيضا خطة توسعة مقرها الرئيسي في سان فرانسيسكو، غير أن ناطقة باسم الشركة قالت لوكالة رويترز إن تويتر لا تعلق على شائعات أو تكهنات.

وجاءت أنباء التسريحات هذه بعد تعيين جاك دورسي رئيسا تنفيذيا دائما لتويتر الاثنين الماضي. وذكرت مصادر داخل الشركة أنه من غير الواضح عدد الذين سيشملهم التسريح، ولكن من المحتمل جدا أن يشمل الأمر أغلب أقسام الشركة، وتشغل تويتر أكثر من 4100 موظف في أكثر من 25 فرعا حول العالم.

وتعمل الشركة على إعادة إنعاش نمو نشاطها بعدما كشفت آخر بياناتها الرُبعية الصادرة في يوليو/تموز الماضي عن أبطأ زيادة في المعدل الشهري لمستخدمي موقع تويتر منذ طرح أسهمها للتداول في العام 2013، ووصف دورسي هذا الأداء بغير المقبول.

أداء السهم
وخسر سهم الشركة المدرجة بالبورصة الأميركية 3.1% من قيمته عند إنهاء التداول أمس الجمعة، ومنذ بداية العام فقد السهم قرابة 14% من قيمته.

وتأتي الأنباء عن عملية التسريح في وقت تستمر الشركة في تنفيذ إعادة هيكلة لقسمها الهندسي لجعله أكثر فاعلية وفق موقع ري كود، الذي أضاف أن العديد من الذين سيشملهم التسريح مهندسون، وتشكل فئة المهندسين نصف موظفي الشركة.

المصدر : وكالات,نيويورك تايمز