قال مدير العمليات بالإدارة العامة للطيران المدني في الكويت صالح الفداغي اليوم إن الضباب الكثيف الذي غطى سماء البلاد بالساعات القليلة الماضية أدى لتحويل 21 رحلة طيران كانت قادمة إلى مطار الكويت إلى مطارات أخرى مجاورة، وتأخير إقلاع ست طائرات كان من المفترض أن تقلع من المطار.

وأضاف الفداغي لوكالة رويترز أن حركة الطيران عادت لطبيعتها، وذكرت وكالة الأنباء الكويتية الرسمية (كونا) أن حركة الملاحة عادت لوضعها الاعتيادي في السابعة و45 دقيقة صباحا بالتوقيت المحلي (الرابعة و45 دقيقة بتوقيت غرينتش) حيث أقلعت أول طائرة، وبعدها بنصف ساعة وصلت أول رحلة للمطار.

وأشار المسؤول الكويتي إلى أن انتشار الضباب الكثيف خفض الرؤية الأفقية إلى مستويات منخفضة ما أثر على حركة الملاحة بمطار الكويت.

يُشار إلى الكويت ومنطقة الخليج تعرف في هذه الفترة انخفاضا بدرجة الحرارة مع تكون الضباب بين الفينة والأخرى.

المصدر : وكالات