تعتزم الهيئة المصرية العامة للبترول شراء 65% من حاجاتها من المنتجات البترولية من شركة بترول أبو ظبي الوطنية (أدنوك) لمدة عام واحد بعد أن وافقت الحكومة المصرية على اتفاق يقضي بذلك.

وقال مجلس الوزراء المصري في بيان إن الاتفاق يشمل البنزين والديزل والمازوت وغاز البترول المسال الذي يستخدم في المنازل.

ولم يتم الإفصاح عن الأسعار المتفق عليها، لكن مسؤولا بوزارة البترول قال الشهر الماضي إن مصر تسعى لشراء منتجات نفطية بنحو تسعة مليارات دولار من الإمارات، وإن بعضها سيكون في شكل منح والباقي بتسهيلات في السداد.

وقال المسؤول إن مصر تستورد منتجات بترولية بما بين مليار و1.3 مليار دولار شهريا.

وتسعى مصر لاحتواء عجز الميزانية المتفاقم وتلبية الطلب المتنامي على الطاقة. وكانت دول خليجية منتجة للنفط قدمت مساعدات للحكومة المصرية منذ عزل الجيش الرئيس محمد مرسي العام الماضي.

وقدمت الإمارات والسعودية والكويت منحا وقروضا ومنتجات بترولية بأكثر من عشرين مليار دولار لمصر منذ الإطاحة بمرسي.

وفي يوليو/تموز الماضي خفضت مصر دعم الطاقة لترتفع أسعار بعض أنواع الوقود أكثر من 70%.

المصدر : رويترز