قال نادي باريس للدول الدائنة اليوم إنه تلقى دفعة أولى من متأخرات الديون المستحقة على الأرجنتين بموجب اتفاق أبرم في مايو/أيار الماضي. وقالت الأمينة العامة للنادي كلوتيلد لانجيفان إنه تم سداد الدفعة في الموعد المحدد.

وكانت الأرجنتين قالت يوم 29 يوليو/تموز الماضي إنها سددت دفعة أولى قدرها 642 مليون دولار لتسوية ديونها لنادي باريس الذي يضم 19 دولة صناعية كبرى. وتناهز قيمة الدفعة التالية نصف مليار دولار، وحدد أجل سدادها في مايو/أيار المقبل.

وجاء سداد الدفعة الأولى بعد بضعة أيام من عجز بيونس أيرس عن سداد ديونها للمرة الثانية في 12 عاما، بعد تبدد الآمال في التوصل إلى اتفاق مع صندوقي تحوط رفضا إعادة هيكلة ديون الأرجنتين. وقد أمر قاض أميركي ينظر في النزاع بين الطرفين الجمعة الماضية بدخولهما في جولة تفاوض جديدة، ووضع نهاية لانعدام الثقة بين الجانبين.

وتبلغ قيمة ديون الأرجنتين للصندوقين الأميركيين 1.3 مليار دولار، وقد فشلت مباحثات الطرفين في التوصل إلى اتفاق لإعادة هيكلة الديون.

وكانت مؤسسة فيتش الأميركية قد خفضت الجمعة الماضية التصنيف الائتماني للأرجنتين إلى درجة "إفلاس محدود" أو "تخلف محدود عن الدفع"، وذلك عقب تخلف بيونس أيرس عن سداد جزء من ديونها.

المصدر : وكالات