صادرات العراق النفطية بمستوى قياسي رغم الأزمة
آخر تحديث: 2014/6/24 الساعة 10:43 (مكة المكرمة) الموافق 1435/8/27 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2014/6/24 الساعة 10:43 (مكة المكرمة) الموافق 1435/8/27 هـ

صادرات العراق النفطية بمستوى قياسي رغم الأزمة

حقل غرب القرنة 2 بالبصرة في جنوبي العراق (الأوروبية)
حقل غرب القرنة 2 بالبصرة في جنوبي العراق (الأوروبية)

اقتربت صادرات النفط العراقية من المرافئ الجنوبية من مستويات قياسية مرتفعة في الشهر الجاري رغم هجمات المسلحين وسيطرتهم على مناطق في شمالي غربي العراق ووسطه.

وقال مسؤولون عراقيون إن حقول النفط الجنوبية التي تنتج نحو 90% من نفط العراق آمنة تماما من المسلحين.

وذكرت رويترز أن بيانات للشحن في الإحدى والعشرين يوما الأولى من يونيو/حزيران أظهرت أن الصادرات من البصرة ومرافئ العراق الجنوبية الأخرى بلغت 2.53 مليون برميل يوميا في المتوسط.

ويقترب معدل الصادرات في يونيو/حزيران حتى الآن من المتوسط في مايو/أيار عند 2.58 مليون برميل يوميا والذي كان أعلى مستوى له منذ 2003.

ورغم ذلك فإنه لم يبلغ المستوى الذي كان يستهدفه المسؤولون العراقيون لشهر يونيو/حزيران البالغ 2.70 مليون برميل يوميا.

وبلغ إجمالي صادرات العراق من الشمال والجنوب مستوى قياسيا مرتفعا عند 2.8 مليون برميل يوميا في فبراير/شباط, لكن الشحنات من خام كركوك في الشمال متوقفة منذ 2 مارس/آذار بسبب هجمات تعرض لها خط أنابيب متجه إلى تركيا وهو ما جعل الصادرات الإجمالية دون مستوياتها المحتملة.

وأذكت هجمات المسلحين وقيام بعض شركات النفط مثل إكسون موبيل وبي بي بترحيل بعض العاملين -رغم تحرك حكومة بغداد لتشديد الإجراءات الأمنية- مخاوف من تباطؤ صادرات الخام العراقية.

ودعمت المخاوف أسعار النفط وهو ما دفع خام برنت للصعود لأعلى مستوياته في تسعة أشهر متجاوزا 115 دولارا للبرميل يوم الخميس الماضي.

ووصل سعره اليوم في أسواق آسيا إلى 113.85 دولارا للبرميل بينما وصل سعر الخام الأميركي الخفيف إلى 105.68 دولارات.

المصدر : رويترز

التعليقات