بدأت الدوحة في بناء أكبر مركز تسوق بقطر على مساحة تعادل مساحة خمسين ملعب كرة قدم لخدمة جمهور بطولة كأس العالم في عام 2022، حيث يتوقع أن يستقبل عشرين مليون متسوق سنويا.

وقالت شركة "أورباكون للتجارة والمقاولات" التي تقوم بإنشاء وتطوير وتصميم مشروع "قطر مول" إن المركز التجاري سيكون مركز التسوق الرئيسي لجمهور كأس العالم لكونه يقع بجوار الملعب الرئيس الذي ستجرى فيه منافسات مونديال عام 2022 في الدوحة.

وذكرت الشركة في بيان اليوم السبت أن المركز التجاري يقام في منطقة نادي الريان الرياضي، ومن المقرر الانتهاء من الأعمال الإنشائية في المشروع وافتتاحه في الربع الثالث من العام المقبل.

وقال رئيس مجلس إدارة شركة "أورباكون" معتز الخياط إن المركز التجاري سيكون مركزا كبيرا للتسوق ليجذب السياح والمقيمين بقطر، فضلا عن الجمهور الذي سيحضر مباريات كأس العالم، إذ سيضم أكثر من أربعمائة متجر ومنصات للماركات العالمية وفندقا فخما (خمس نجوم) ومراكز للتسلية وتذوق الطعام.

وأضاف أن المركز التجاري سيضم مركزا للسينما يحوي 19 شاشة من ضمنها أول شاشة ليزر بقطر وست شاشات للشخصيات الهامة، وأكثر من ثلاثة آلاف مقعد لصالات العرض السينمائي وعشر ممرات لأزقة لعبة البولينج.

المركز التجاري الجديد سيستوعب نحو عشرين مليون متسوق سنويا (الجزيرة)

معلم سياحي
وسيغطي المركز التجاري الذي سيوفر سبعة آلاف مكان لتوقف السيارات مساحة 195 ألف متر مربع من المنطقة القابلة للتأجير، وسيكون أكبر مركز تسوق في قطر عند افتتاحه، مشيرا إلى أن "قطر مول" يقع على مساحة تعادل خمسين ملعب كرة قدم وفق معايير الفيفا.

ولفت الخياط إلى أن شعار استضافة مونديال 2022 سيبرز في تصميم "قطر مول" الذي سيتصل بمحطة مترو خاصة مما يتيح سهولة الوصول إليه، متوقعا أن يزور المول سنويا عشرون مليون شخص.

وأكد الخياط أن المركز التجاري سيكون أحد أفخم المولات في منطقة الشرق الأوسط، وسيكون معلما سياحيا بارزا في قطر والمنطقة، ويوفر خدمة التسوق والترفيه في نفس الوقت فضلا عن خدمات المطاعم والمقاهي.

وأشار إلى أن شركة "أورباكون"، التي تتولى تنفيذ المشروع قامت بتشغيل خمسة مصانع في موقع البناء لتتمكن من توفير المواد اللازمة ليفتح المركز أبوابه في الموعد المحدد خلال العام المقبل.

المصدر : وكالة الأنباء الألمانية